|

رائحة البخور تفوح في أرجاء المسجد النبوي في ليالي رمضان

تعمد وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي إلى تبخير أروقته وساحاته الداخلية والممرات بأجود أنواع البخور الفاخر، على فترتين قبل صلاة العشاء، وأثناء صلاة التراويح، بواسطة 20 مبخرة مخصصة لهذا الغرض.

وارتبطت رائحة البخور ودهن العود بروحانية شهر رمضان المبارك في العديد من البيوت والمجالس العامة والمساجد، إذ تحرص العديد من العائلات على اقتناء كميات من العود لتبخير منازلهم وجامع الحيّ أو المسجد المجاور عقب الإفطار الرمضاني.

وتشكّل هذه العادة الحميدة جانبا من العناية الفائقة والجليلة التي توليها وكالة شؤون المسجد النبوي لمسجد المصطفى -صلى الله عليه وسلم- وزائريه، وللمحافظة على قدسية المكان ونظافته وطيب رائحته، وتلمّس كل ما يحتاجه المصلين والمعتكفين من خدمات ليؤدون عباداتهم بيسر وطمأنينة.

 


0 تعليقات




أضف تعليق جديد